أفضل 10 لاعبي وسط ميدان دفاعي في التاريخ

أفضل 10 لاعبي وسط ميدان دفاعي في التاريخ


  • من هو أفضل لاعب وسط ميدان دفاعي في التاريخ ؟

قبل ذلك ننصحك بقراءة :

لاعب الإرتكاز أو مركز وسط الميدان الدفاعي هو أول خطوط منتصف الملعب ، و يعتمد أغلب المدربين في العالم على هذا المركز الذي يمثل دعما كبيرا للمدافعين ، إذ يجب أن يكون اللاعب الذي يشغله صاحب قوة و لياقة بدنية عاليتين ، حيث سيتعرض إلى الكثير من الإلتحامات مع لاعبي الفريق المنافس ، فضلا عن عقلية دفاعية بحتة في المقام الأول .

شغل الكثير من اللاعبين هذا المركز ، و كانوا خير سند للدفاع ، و سنقدم لكم في هذه المقالة أفضل 10 لاعبين وسط ميدان دفاعي في التاريخ شغلوه و تألقوا فيه و هذه هي القائمة مرتبة من العاشر إلى الأول 
   

10 ) نغولو كانتي ( فرنسا )


افضل لاعبي الارتكاز في التاريخ
كانتي

من لاعب هاو في نادي بولون الفرنسي إلى موسم إعجازي مع ليستر سيتي ، نعم موسم واحد فقط كان كفيلا أمام نغولو كانتي ليسطر إسمه من ذهب في تاريخ الدوري الإنجليزي ، ليتم اختياره كأفضل لاعب في البطولة ، و هي الجائزة التي فاز بها للموسم الثاني عل التوالى مع تشيلسي بعد قيادته الفريق اللندني للتتويج بالبريميرليج .

هنا عرف الجميع قوة كانتي الذي شكل العمود الفقري لنادي ليستر ، فريق الثعالب إنهار تقريبا بعد خروجه رغم محافظته على كافة نجومه .

و توالت هذه النجاحات مع فرنسا ، فبعد نهائي يورو 2016 المخيب الذي خسره الديوك في أرضهم أمام البرتغال 0-1 ، إستطاع نجولو و رفاقه حصد كأس العالم 2018 في روسيا ، تتويج كان كانتي أحد أبرز نجومه .

9 ) دييغو سيميوني ( الأرجنتين ) 


دييغو سيميوني
سيميوني

عصبي ، متحمس ، شرس ، قتالي و غيرها من مشتقات هذه الأوصاف هي ما عرفت عن دييغو سيميوني المدرب و نفسها أيضا كلاعب ، كان أحد أهم لاعبي وسط الإرتكاز في التسعينات ، و لكن الشهرة لم تسلط عليه كما هو الحال اليوم كمدير فني .

كانت أندية إشبيلية و أتلتيكو مدريد هي أبرز محطات سيموني في إسبانيا ، و تمكن من إحراز ثنائية الدوري و الكأس الإسبانيتين سنة 1996 مع الروخي بلانكوس ، و بعدها قرر العودة إلى إيطاليا و بالتحديد إلى نادي إنتر ميلانو أين فاز بكأس أوروبا (الدوري الأوروبي حاليا) ، ثم انتقل للعب في لازيو روما ، حيث تمكن من تقديم 4 مواسم لا تنسى رفقة نسور العاصمة متوجا بالثلاثية ، الكالشيو أقوى بطولات ذلك العصر ، و أرفقها بثنائية الكأس و كأس السوبر المحليتين .

أما على مستوى المنتخب فيعتبر سيميوني أحد أكثر من لعب للأرجنتين بواقع 106 مباريات دولية ، و كللت مسيرته مع التانغو بالنجاحات عبر ثلاثة ألقاب (كوبا أمريكا مرتين 1991&1993 - كأس العالم للقارات مرة 1993)

8 ) جنارو غاتوزو ( إيطاليا )


غاتوزو
غاتوزو

إضافة إلى دانييلي دي روسي مثل جنارو غاتوزو ما يعرف بالGrinta الإيطالية في الوسط منذ بداية الألفينات تقريبا و كان يعرف بروحه القتالية العالية فوق أرض الملعب ، و هو ما ساعده في البقاء محافظا على مستواه و ثابتا عليه لسنوات عدة متتالية سواءا رفقة أي سي ميلان أو المنتخب الإيطالي ، و هو جزء رئيسي لا غنى عنه في جيل ذهبي للكرة الإيطالية .

لعب غاتوزو مع عديد المدافعين الكبار في مسيرته مثل باولو مالديني و أليساندو نيستا و فابيو كانافارو ، و إستمد منهم الكثير من الخصال الدفاعية و بقي في التشكيلة الأساسية للروسونيري و إيطاليا و فوزه معهم بالكثير من الألقاب الكبيرة كدوري أبطال أوروبا مرتين (2003&2007) و الدوري الإيطالي مرتين أيضا (2004&2011) و كأس العالم 2006 رفقة الآتزوري .

7 ) باتريك فييرا ( فرنسا )


فييرا
فييرا

قائد أرسنال في واحد من أزهى عصور الجانرز ، كان يمثل دعما كبيرا لزملائه من حوله طيلة 11 سنة فاز بها بلقب الدوري الإنجليزي 3 مرات و هو اللقب الذي إستعصى على المدفعجية إلى يومنا هذا بعد رحيل عدد كبير من النجوم الذين كان فييرا قائدا لهم .

بعد رحيله عن الفريق اللندني لعب موسما واحدا مع يوفينتوس و لم يستمر داخل البيانكونيري بسبب فضيحة التلاعب بالنتائج ، الوجهة بعدها كانت نادي إنتر ميلان حيث إلتقى فييرا و النجاح وجها لوجه مرة أخرى و يفوز رفقة الأفاعي بالدوري الإيطالي 4 مرات .

هذا النجاح مع الأندية لا يقل شأنا عن مسيرة فييرا الدولية ، فمع فرنسا حصد الأخضر و اليابس (كأس العالم 1998 ، كأس أمم أوروبا 2000 ، كأس العالم للقارات 2001)

6 ) إدغار ديفيدز ( هولندا )


ديفيدز
ديفيدز

دافيدز صاحب الستايل الفريد من نوعه ، عرف عنه إرتدائه لنظارات طبية واقية من الغبار كحالة نادرة بين لاعبي كرة القدم ، و شعره المظفر الطويل و لكن كانت هذه عوامل مساعدة على الشهرة فقط لأن النجم الهولندي و إبن مدرسة أياكس أمستردام العريقة هو واحد من أفضل اللاعبين الذين شغلوا مركز وسط الإرتكاز الدفاعي في التاريخ .

مع أياكس عرف لاعبنا مجدا عظيما و توج مع العريق الهولندي بدوري أبطال أوروبا سنة 1995 و الدوري الهولندي 3 مرات و عديد الألقاب الأخرى .

لعب دافيدز لعدة أندية كبيرة خارج هولندا و لكنه كان لا يلبث موسما أو اثنين و ينتقل إلى ناد آخر ، أما مع يوفينتوس فكان الأمر مغايرا تماما ، إذ قدم في تورينو أبرز عروضه الكروية و لعب هناك قرابة ال6 مواسم حاز فيها على لقب الدوري الإيطالي 3 مرات .

5 ) فيرناندو ريدوندو ( الأرجنتين )


ريدوندو لاعب ريال مدريد
ريدوندو

أفضل لاعب في أوروبا عام 2000 ، هو فيرناندو ريدوندو الذي بقدومه إلى ريال مدريد إستعاد النادي الملكي صولاته و جولاته الأوروبية فقاده رفقة نجوم آخرين طبعا للتتويج بدوري الأبطال مرتين عامي 1998 و 2000 ، البطولة التي عاد ريدوندو للظفر بها مرة أخرى مع ميلان في 2003 ، و لكن مسيرته مع الروسونيري كانت أليمة للغاية عقب إصابة تعرض لها في الركبة أبعدته عن الملاعب لنحو 3 مواسم .

قال عنه السير أليكس فيرغيسون ذات يوم : "إنه اللاعب الذي يملك مغناطيسا في قدميه" بعد أن قطع أغلب هجمات لاعبي مانشستر يونايتد في مباراة شهيرة جمعتهم مع النادي الملكي .

4 ) كلود ماكيليلي ( فرنسا ) 


ماكيليلي فرنسا
ماكيليلي

هذه هي المقالة المفصلة الثالثة التي يتم فيها يتم فيها ذكر كلود ماكيليلي في موقعنا فبعد اختياره ضمن أفضل تشكيلة في تاريخ فرنسا و أفضل تشكيلة في تاريخ تشيلسي ، ها نحن نختاره أيضا ضمن قائمة أفضل 10 لاعبي وسط دفاعيين في التاريخ و هو يستحق هذا لأنه ببساطة قدم الشيئ الكثير لهذا المركز .

بدأ ماكيليلي مسيرته مع نادي نانت المحلي في فرنسا و لعب هناك 5 مواسم ناجحة سجل فيها 12 هدف و هي حصيلة قوية نوعا ما لأن الفرنسي لم يسجل فيما بعد و حتى إعتزاله سوى 13 هدف فقط مع مختلف الأندية التي لعب لها ، فأدواره الدفاعية أكبر من أن يتقدم كثيرا إلى الأمام .

ريال مدريد و تشيلسي هي الأندية التي شهدت تألق ماكيليلي ، حيث عمل هناك مع أقوى المدربين كيوب هاينكس و خاصة جوزيه مورينهو ، و فاز بكل من الدوري الإسباني و الدوري الإنجليزي مرتين و دوري أبطال أوروبا مرة واحدة مع الميرينجي عام 2002 ، و خاض نهائي المسابقة في 2008 رفقة البلوز الذين خسروا النهائي أنذاك ضد مانشستر يونايتد بركلات الحظ .

3 ) أوبدوليو فاريلا ( الأوروغواي ) 


فاريلا قائد الاوروغواي 1930
فاريلا على اليمين

من أوائل اللاعبين الذين شغلوا مركز وسط الميدان الدفاعي في التاريخ ، هو أوبدوليو فاريلا قائد منتخب الأوروغواي في ملحمة ماراكانا و نهائي كأس العالم 1950 أمام البرازيل ضد 200 ألف متفرج .

و حقق قبل كأس العالم لقب كوبا أمريكا سنة 1942 . كان فاريلا لاعبا بارزا في فريق بينارول المحلي في بلده ، و فاز أيضا ببطولة الدوري هناك 6 مرات كاملة ، و قد قمنا في السابق بوضعه في قائمة أفضل 10 لاعبين في تاريخ الأوروغواي .

2 ) روي كين ( إيرلندا )


روي كين
كين

أحد أعنف اللاعبين الذين من الممكن أن تشاهدهم في حياتك ، روي كين لم يكن لاعب وسط دفاعي عادي بالمرة فقد إشتبك تقريبا مع أي لاعب منافس إعترض طريقه .

كين مثل في تسعينات القرن الماضي و بداية الألفية الجديدة العمود الفقري لنادي مانشستر يونايتد ، و القائد الذي يستحق عن جدارة هذا اللقب حتى زملائه في الفريق كانوا يخافون منه و هو ما أعطاه هيبة و روحا من النادر أن تشاهدها في لاعب آخر ، فمع هذا الغضب الشديد الذي يتملكه من الصعب أن يتخلص المنافسون منه .

"كينو" كما يطلق عليه مشجعوا الشياطين الحمر في أولد ترافورد نجح في تسجيل 51 هدفا في 480 لقاء و من 1993 إلى 2005 فاز بالكثير و الكثير من البطولات أهمها الدوري الإنجليزي 7 مرات و دوري أبطال أوروبا مرة واحدة .

1 ) فرانك ريجكارد ( هولندا )


فرانك ريجكارد
ريجكارد

أفضل لاعب ارتكاز في التاريخ دون شك نظرا للخصال العديدة و المتنوعة التي يملكها ، و هو اللاعب الذي يحلم به أي مدرب في مركز وسط الميدان الدفاعي ، فمع قوة جسدية و لياقة بدنية عاليتين نجح ريجكارد في نحت إسمه بأحرف من ذهب بين أساطير هولندا و أساطير أياكس أمستردام و أي سي ميلان .

فاز مع الطواحين بكأس أمم أوروبا عام 1988 و دوري الأبطال مرتين مع ميلان و مرة مع أياكس في حين نال لقب الدوري الهولندي 5 مرات و الكالتشيو مرتين و الكثير من الألقاب الأخرى ، أما على المستوى الفردي فقد حل ثالث افضل لاعب في العالم مرتين عامي 1988 و 1989 .