جاري تحميل ... Footbolino

إعلان الرئيسية

أخبار و مقالات

إعلان في أعلي التدوينة

توب 10 Top

أفضل 10 لاعبين وسط في التاريخ

أفضل 10 لاعبين وسط في التاريخ



قبل ذلك ننصحك بقراءة :

يجب وضع مجلد كامل حتى تتنقل بين صفحاته و تقرأ عن أفضل لاعبي الوسط في تاريخ الساحرة المستديرة ، و طبعا يوجد أكثر من 10 لاعبين يستحقون أن يتم الحديث عنهم ، لكن كنا مصرين على عدم تجاوز ركن Top 10 في موقعنا المتواضع ، و نختار عشرة لاعبين فقط .
تنويه : لقد تغيرت مراكز اللعبة عبر العصور ، و صار من الصعب أن نحدد دور اللاعب بالضبط عبر الخطوط الثلاث ، فمثلا سيتم إستبعاد لاعبي الوسط الذين يقومون بالأدوار الدفاعية ، لأننا خصصنا في السابق مقالة كاملة تتحدث عنهم كما أشرنا لها في الأعلى ، كما سيتم إستبعاد صانعي الألعاب و الأجنحة ، و نركز على اللاعبين الذين لعبوا أغلب مسيرتهم في الربط بين الدفاع و الهجوم ، و الآن آليكم قائمة أفضل 10 لاعبين وسط في التاريخ ( Box To Box ) .

10 ) مايكل بالاك ( ألمانيا )

مايكل بالاك 2008
Martin Rose Getty Images

لولا الحظ السيئ لكان بالاك متربعا على عرش هذه القائمة بكل تأكيد ، لقد خسر اللاعب الألماني معظم النهائيات التي لعبها في مسيرته أبرزها نهائي كأس العالم 2002 و كأس أمم أوروبا 2008 و نهائيين لدوري أبطال أوروبا 2002 و 2008 ، تخيل لو نال هذه البطولات سيتم تصنيفه دون شك على أنه أفضل لاعب وسط في التاريخ
.
لكن الخسارة جزء من عالم كرة القدم فمثلما خسر بالاك خسر بقية النجوم ألقابا أخرى مهمة ، و رغم هذا يعد قائد المنتخب الألماني السابق واحدا من أفضل لاعبي الوسط لذكائه الحاد في تنظيم اللعب و قيادته للفريق مع تسديدات قوية بقدميه .

9 ) كلارينس سيدورف ( هولندا )

سيدورف ميلان
Michael Steele Getty Images
واحد من خريجي مدرسة أياكس أمستردام العريقة ، و لم يكن أمر إختيارنا له صعبا على الإطلاق ، فمن حصد دوري أبطال أوروبا مع 3 أندية مختلفة و أربعة في كامل مسيرته هو لاعب عظيم و يستحق الثناء .
يملك سيدورف موهبة نادرة عندما يتقدم للعب تجعله يسجل أهدافا مذهلة من تصويبات بعيدة ، و يملك قوة بدنية يتمكن بها من إختراق الدفاعات و إيقاف الهجمات ، كلاعب خط وسط متكامل إستحق نيل القميص رقم 10 في ميلان .

8 ) ستيفن جيرارد ( إنجلترا )

ستيفن جيرارد
Phil Cole Getty Images

سيعتقد أي شخص لا يفقه في كرة القدم أن ستيفن جيرارد لاعب فاشل إذا نظر إلى سجله الذي يفتقد إلى الألقاب ، سواءا مع المنتخب الإنجليزي أو مع ليفربول الذي فاز معه فقط بدوري أبطال أوروبا 2005 ، و إذا قارناه ببقيه الأساطير سنجده لا يملك الألقاب و الكؤوس التي تمكنه من مجاراتهم
.
لكن إذا نظرنا بعمق سندرك قيمة المجهود العظيم الذي كان يقوم به جيرارد على أرض الملعب ، و مدى إلتزامه و مهاراته المتنوعة التي مكنته من تسجيل الأهداف بشتى الطرق خاصة من مسافات بعيدة ، و يتقن اللعب في عدة مراكز حتى أنه أستخدم كمهاجم ثان ، كما يمتلك مهارات دفاعية ملحوظة .

7 ) فرانك لامبارد ( إنجلترا ) 

لامبارد تشيلسي
Darren Walsh Getty Images
بين عامي 2005 و 2010 أحرز فرانك لامبارد 20 هدفا فأكثر في جميع المسابقات ، كلاعب وسط يعد هذا إنجازا عظيما مع العلم أنه هداف تشيلسي التاريخي و يحتل مكانا في المراكز العشرة الأولى لأكبر هدافين في تاريخ الدوري الإنجليزي .
ببساطة لامبارد هو لاعب خط الوسط الذي يحلم به أي مدرب يتماشى مع أسلوب فريقه ، فهو يستطيع اللعب في أي مركز ينسب له ، بل و يتألق فيه ، و مع قدرته العالية على التحمل يستطيع أن يقوم بأكثر من دور في مباراة واحدة .

6 ) يوهان نيسكينز ( هولندا ) 

يوهان نيسكينز برشلونة
Max Colin Getty Images
يوهان الثاني ، أعتبر أفضل لاعب وسط ميدان في النصف الأول من السبعينيات ، و يشتهر أنه الشريك الرئيسي للأسطورة يوهان كرويف في كل من أياكس أمستردام و برشلونة و المنتخب الهولندي .
يعتبر نيسكينز مجسدا مثاليا للكرة الشاملة الهولندية ، يستطيع التمرير ، الفوز بالكرة من الخصم ، صنع الأهداف و تسجيلها أيضا .
لكن اللاعب تجرع من مرارة خسارة نهائيين في كأس العالم 1974 و 1978 ، و على العموم فإنه لولا كرويف لكان هو نجم هولندا الأسطوري ، و كما صرح نيسكينز ذات يوم : " لا أمانع إذا كنت ثاني أفضل لاعب في العالم بعد كرويف " .

5 ) بول سكولز ( إنجلترا ) 

سكولز انجلترا
Paul Barker Getty Images
قال عنه بيليه : " لو كان يلعب معي لسجلت المزيد من الأهدف " ، كما يعتبر إتشافي هيرنانديز قدوة له ، و تم إعتباره من قبل زين الدين زيدان بلاعب الوسط الكامل و أصعب منافس واجهه ..
هذا الكلام و أكثر من أساطير آخرين ليس بغريب فسجل بول سكولز يتحدث عنه بكل تأكيد ، إنه من اللاعبين القلائل الذي يستطيعون إتقاء التمرير بشكل أرضي و هوائي .
لقد لعب لمدة عقدين في مانشستر يونايتد مع السير أليكس فيرجسون و فاز ب11 لقب للدوري الإنجليزي و لقبين لدوري أبطال أوروبا .
أكثر ما يميزه هو تسديداته القوية من بعيد ، و قدرته على المناوبة بين المهام الدفاعية و الهجومية .

4 ) أندريا بيرلو ( إيطاليا )

بيرلو ايطاليا
Alexander Heimann Getty Images
أدى إنتقال بيرلو المجاني من أي سي ميلان إلى يوفينتوس ، إلى جعل فريق السيدة العجوز يسيطر على الكرة الإيطالية لعدة سنوات متتالية .
أكثر السمات التي يتميز بها هو الهدوء التام ، حيث صرح أنه يوم نهائي كأس العالم 2006 قضى اليوم و هو نائم و يلعب بالبلاي ستيشين ، حيث لم يشعر بأي ضغط .
يستطيع بيرلو تنظيم أي خط وسط يلعب معه ، بإعتباره الجوهرة التي لمع من خلال جيل ذهبي في أي سي ميلان و آخر في يوفينتوس ، فضلا عن منتخب إيطالي قوي فاز بالمونديال و وصل إلى نهائي اليورو ذات يوم .

3 ) أندريس إينيستا ( إسبانيا ) 

انيستا لاعب برشلونة
Manuel Q.Alonso Getty Images
نبض قلب وسط ميدان برشلونة و المنتخب الإسباني في أزهى العصور ، حيث أن إبن مدرسة لاماسيا مجسد كبير لطريقة التيكي تاكا ، و مع سيطرته القوية على الكرة و قدرته الفائقة على المراوغة و التغلغل في المساحات نستطيع أن نقول أن إينيستا واحد من أفضل اللاعبين في تاريخ كرة القدم بشكل عام .
أدت مهارات الساحر لفوز برشلونة بثلاثيتين مختلفتين في العامين 2009 و 2015 ، و فوز إسبانيا بثلاث ألقاب كبرى أيضا ، و هو من اللاعبين القلائل الذين يحظون بإحترام جميع المنافسين تقريبا ، و مثلما قال راكيتيتش ذات مرة : " إذا كنت لا تحب إينيستا فأنت لا تحب كرة القدم " .

2 ) إتشافي هيرنانديز ( إسبانيا ) 

تشافي هيرنانديز الرقم
Alex Caparros Getty Images
ملك وسط الميدان الأيقوني تشافي هيرنانديز ، كانت قدرته على التحكم بوتيرة المباريات و رؤيته للميدان مذهلين للغاية و تحير حتى أكبر المدربين و الأساطير .
كانت تمريرات تشافي البعيدة المدى بمثابة رصاصات قاتلة في خطوط المدافعين ، صنع أكثر من 200 هدف في مشواره رغم مركزه المتأخر في الملعب ، مثلما تميز بتمريراته القصيرة التي تربط بين مختلف الخطوط .
من النادر أن تجد لاعبا متواضعا مثله بالنظر إلى حقيبة الإمكانيات المهولة التي يتمتع بها .

1 ) لوثار ماثيوس ( ألمانيا ) 

لوثار ماتيوس مارادونا
Mark Leech/Offside Getty Images
يعتبره دييغو مارادونا أفضل منافس له على الإطلاق ، سوبرمان الكرة الألمانية هو أفضل لاعب وسط ميدان في التاريخ ، حيث تمتع بمسيرة مهنية طويلة و ناجحة بداية من فوزه بكأس أمم أوروبا 1980 بعمر تسعة عشرة سنة إلى مهارة مذهلة مع بوروسيا مونشنبلادباخ قادته إلى بايرن ميونيخ بسرعة البرق و من ثم إلى إنتر ميلان أين جلب السكوديتو لجمهور الجوزيبي مياتزا .

كان لوثار ماثيوس هو الدافع الأساسي وراء فوز ألمانيا بكأس العالم 1990 ، أين سجل 4 في البطولة قادته فيما بعد للتتويج بجائزة الكرة الذهبية في العام ذاته ، و يتميز تقريبا بنفس ستايل فرانز بيكنباور في طريقة اللعب .
الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال