القائمة الرئيسية

الصفحات

عالم الأساطير

قوانين كرة القدم : إنطلاق و إستئناف اللعب

قوانين كرة القدم : إنطلاق و إستئناف اللعب




تمثل ركلة البداية أو إستئناف اللعب بإسقاط الكرة أو غيرها من الأمور المتعارف عليها القانون رقم 8 من قوانين كرة القدم

قوانين كرة القدم ركلة البداية
إينيستا و تشافي يلعبان ركلة البداية في كأس العالم 2010

القانون الثامن : إنطلاق و إستئناف اللعب

1 ) ركلة البداية


ركلة البداية هي الطريقة لبدء أو إسئناف مباراة في كرة القدم سواءا في بداية اللعبة أو بعد تسجيل هدف أو إنطلاق الشوط الثاني و في بداية كل شوط إضافي .

بعد أن يسجل فريق ما هدفا يلعب الفريق الثاني هذه الركلة و يجب أن يكون جميع اللاعبين المنافسين في نصف ميدان الملعب الخاص بهم ، و بالتحديد على بعد 9,15 متر على أقل تقدير .

يعطي الحكم شارة البداية و يجب أن لا يلمس اللاعب الذي لعب الركلة الأولى الكرة من جديد حتى تلمس لاعبا آخر .

إذا لمس اللاعب الذي يلعب ركلة البداية الكرة مرة أخرى قبل لمسها لاعبا آخر يمنح الفريق الخصم ركلة حرة غير مباشرة

2 ) الإجراء المعتمد


قبل تنفيذ ركلة بداية المباراة أو الوقت البديل يتم رمي عملة معدنية ذو وجهين مختلفين من قبل الحكم و سيقرر الفريق الفائز بالقرعة نصف الملعب الذي يريد أن يبدأ فيه هجومه في الشوط الأول بينما الفريق الآخر يلعب ركلة الإنطلاقة ، و مع بدء الشوط الثاني تنعكس الأمور و يصبح الفريق الثاني هو من يهاجم في المنطقة التي هاجم بها خصمه في الفترة الأولى بينما الأخير يلعب الركلة الإفتتاحية للشوط .

3 ) الكرة الساقطة

هي طريقة تهدف إلى إعادة تشغيل المباراة بعد توقفها مؤقتا لسبب من الأسباب في قوانين كرة القدم من قبل الحكم الرئيسي .

يسقط الحكم الكرة في نفس المكان التي كانت فيه الكرة تقريبا عند توقف اللعبة ، و تبدأ مرة أخرى عندما تلمس المستديرة الأرض .

يسقط الحكم الكرة من جديد في صورة إذا ما لمسها لاعب قبل أن تطأ أرضية الملعب .

إذا تم ركل الكرة التي سقطت مباشرة في مرمى الخصم يتم إحتساب ركلة مرمى ، و إذا سقطت الكرة مباشرة في مرمى الفريق دون أن يلمسها أي لاعب سيتم منح ركلة ركنية للفريق الخصم .

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات