إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال

تاريخ دوري ابطال اوروبا


تاريخ دوري ابطال اوروبا
دوري أبطال أوروبا

تنتطلق يوم الثلاثاء القادم منافسات
دوري أبطال أوروبا للموسم الجديد 2019-2020 وسط منافسة  قوية بين عديد الفرق الكبيرة و سيكون دور المجموعات لهذا العام مشوقا بقمم كثيرة أبرزها تلك التي ستجمع باريس سان جيرمان و ريال مدريد يوم الأربعاء 18 سبتمبر/أيلول 2018 في الجولة الإفتتاحية لأقوى مسابقة في العالم على مستوى الأندية ، و سنتعرف باختصار في هذا التقرير على تاريخ التشامبيونزليج منذ نشأته موسم 1955/1956 إلى يومنا هذا

1) خلفية تاريخية


انطلقت البطولة بمسمى كأس الأندية الأوروبية البطلة سنة 1955 و كانت تلعب بنظام خروج المغلوب و الفرق التي كانت تشارك هي فقط أبطال الدوريات إضافة إلى بطل المسابقة الذي يشارك بشكل آلي في النسخة القادمة حتى يدافع عن لقبه
و في 1990 قرر الإتحاد الأوروبي للعبة توسيع المنافسة أكثر بين الفرق و قرر إدخال دوري المجموعات و جعله يتكون من مباريات ذهاب و إياب ، و بعد 3 سنوات فقط و بالتحديد موسم 1992/1993 تحول دوري الأبطال إلى شكله الحالي بتواجد 32 فريق
حقق اللقب 22 فريقا مختلفا و يعد نادي ريال مدريد الإسباني هو أكثر فريق حاز على الكأس بواقع 13 مرة منها 7 مرات بالنظام الجديد و 6 بالنظام السابق
الفضل الكبير في نشأة تاريخ دوري ابطال اوروبا يعود للفرنسيين الذين كانوا أيضا وراء فكرة تأسيس كأس العالم ، مجموعة من الصحفيين العاملين بمجلة ليكيب على رأسهم غابريال هانو اقترحوا إقامة مسابقة لكبار القارة العجوز و قوبل هذا المقترح بترحيب شديد من الإتحاد الدولي لكرة القدم و لم يمانع على هذا المشروع

2) الفائزون عبر الحقبات التاريخية


من 1955 إلى 1960

بداية البطولة و ريال مدريد يحكم القارة


تاريخ دوري ابطال اوروبا
من اليمين الى اليسار
خينتو - بوشكاش - دي ستيفانو - ريال - كوبا
لعبت أول مباراة في تاريخ دوري ابطال اوروبا يوم 4 سبتمبر 1955 في العاصمة البرتغالية لشبونة بين سبورتينج البرتغالي و بارتيزان بلغراد اليوغسلافي (صربيا حاليا) و انتهت بالتعادل الإيجابي 3-3
و بقيادة الأسطورة ريمون كوبا استطاع نادي ريمس الفرنسي الوصول  للدور النهائي و مقابلة ريال مدريد و لكنهم خسروا أمام الميرينجي 4-3 في مباراة مشوقة ليفوز النادي الملكي بأول لقب
سيطر الريال بعدها على الكأس الأوروبية في الأربع مواسم التالية و فاز بجميع النسخ خصوصا بعد أن انضم إليهم النجم ريمون كوبا ليكون ثلاثيا قويا رفقة ألفريدو دي ستيفانو و المجري  فرانك بوشكاش

من 1961 إلى 1970


انتهت هيمنة ريال مدريد رسميا موسم 1960-1961 و فشل في العبور إلى الدور ربع النهائي لخسارته أمام غريمه التقليدي برشلونة 4-3 في مجموع مبارتي الذهاب و الإياب و رغم وصول النادي الكاتالوني للنهائي إلا أنهم خسروا ضد بنفيكا أوزيبيو و أغواس و كولونا 3-2
و في الموسم التالي عاد بلانكوس لخوض النهائي من جديد أمام بنفيكا ، النادي البرتغالي فاز باللقب الثاني على التوالي عقب فوزه 5-3

قطبا ميلانو إنتر و ميلان قالوا كلمتهم أخيرا و توجوا بالألقاب الثلاثة الموالية بواقع لقب للروسونيري (1963) و لقبين للنيراتزوري (1964-1965)
في موسم 1965/1966 جدد الميرينجي فوزه بالبطولة السادسة تلاه نادي جلاسكو سيلتيك الأسكتلندي سنة 1967
و عام 1968 بات مانشستر يونايتد أول فريق إنجليزي يحرز كأس الأبطال بفوزه على بنفيكا في النهائي بنتيجة عريضة 4-1 و كم كان الشياطين الحمر يحتاجون لهذا التتويج بعد أكثر من 10 سنوات على كارثة ميونخ
قاد جياني ريفيرا آي سي ميلان للفوز بلقبهم الثاني موسم 1968/1969 و أصبح فينورد روتردام في الموسم الذي يليه أول ناد هولندي يفوز باللقب

تاريخ دوري ابطال اوروبا
بنفيكا
تاريخ دوري ابطال اوروبا
انتر ميلان
تاريخ دوري ابطال اوروبا
مانشستر يونايتد

من 1971 إلى 1980

منافسة أياكس و بايرن


واحدة من أعظم المنافسات في تاريخ كرة القدم تلك التي جمعت بين أياكس أمستردام الهولندي و بايرن ميونخ الألماني في سبعينيات القرن الماضي ، ثلاث ألقاب متتالية حققها كل فريق بقيادة الرائعين يوهان كرويف و القيصر فرانز بيكنباور

و لكن هذه الهيمنة الهولندية الألمانية آن لها أن تتوقف موسم 1976/1977 عندما بدأت تظهر سيطرة الأندية الإنجليزية و حقق ليفربول في ذلك الموسم اللقب و تبعه بلقب ثان على التوالي موسم 1977/1978
نوتينغهام فورست فريق لم نعد نسمع به كثيرا هذه الأيام كان في تلك الفترة يصول و يجول إذ أحرز مع مديره الفني الكبير برايان كلوف لقبين متتاليين في التشامبيونزليج عامي 1979 و 1980

أياكس أمستردام دوري ابطال اوروبا
أياكس أمستردام
تاريخ دوري ابطال اوروبا
بايرن ميونخ
تاريخ دوري ابطال اوروبا
نوتيتغهام فوريست

من عام 1981 إلى 1988

لا صوت يعلو فوق صوت الانجليز


تاريخ دوري ابطال اوروبا
ليفربول

تواصلت سيطرة
الإنجليز في بداية الثمانينات و توج ليفربول بثالث ألقابه موسم 1980/1981 و في الموسم الموالي ظهر أستون فيلا على الساحة الأوروبية كرابع فريق انجليزي يتوج ب
كأس الأندية الأوروبية البطلة و لم يوقف أندية إنجلترا عند حدها سوى هامبورج الألماني المتوج في الموسم 1982/1983 و استطاع الريدز الظفر باللقب الرابع و السابع للإنجليزيين في ثمان سنوات في سنة 1984
ظهرت في الأربع بطولات التالية أربع فرق مختلفة توجت باللقب و هي :

- يوفنتوس الإيطالي 1984/1985
- ستيوا بوخاريست الروماني 1985/1986
- بورتو البرتغالي 1986/1987
- بي إس في إيندهوفن الهولندي 1987/1988

ملاحظة : الأندية الأوروبية استفادت بشكل كبير بالعقوبة التي فرضها الإتحاد الأوروبي على الأندية الإنجليزية بعد كارثة ملعب هيسل الشهيرة و التي راح ضحيتها 39 شخصا معظمهم من الإيطاليين و ذلك في المباراة النهائية موسم 1984/1985 بين يوفينتوس و ليفربول و كان قرار الويفا كما يلي :

- إيقاف نادي ليفربول لفترة غير محددة (امتدت ل6 سنوات فيما بعد)
- إيقاف جميع الأندية الإنجليزية 5 مواسم

من عام 1989 إلى 1992

ميلان ساري الرهيب

 
تاريخ دوري ابطال اوروبا
أي سي ميلان
بعد شراء أي سي ميلان من قبل رجل الأعمال سيلفيو بيرليسكوني ضخ الأخير عديد الأموال و اشترى الكثير من النجوم الباريزين وقتها أبرزهم الثلاثي الهولندي ماركو فان باستن و رود خوليت و فرانك ريكارد فضلا عن نجوم آخرين كانو في الفريق كفرانكو باريزي و باولو مالديني استطاع البيج ميلان الفوز بالكأس بعد غياب دام ل20 سنة و ليس موسما فقط بل موسمين على التوالي ( 1988/1989 - 1989/1990 )

في موسم 1990/1991 توج نادي النجم الأحمر الصربي باللقب كثاني فريق من أوروبا الشرقية بعد ستيوا بوخاريست الروماني 1986
و اختتم برشلونة النظام القديم للبطولة بفوزه في نهائي 1991/1992 على سامبدوريا الإيطالي 1-0 , هدف سجله المدافع رونالد كومان في الدقيقة 112 من مخالفة حرة مباشرة تحت قيادة الراحل يوهان كرويف

من 1993 إلى 2002

يوفي المنحوس و عودة ريال للواجهة من جديد


تاريخ دوري ابطال اوروبا
مرسيليا

اتخذت البطولة شكلا آخر بداية من موسم 1992/1993 بإدراج دوري المجموعات و تم تغيير اسم الكأس إلى
دوري أبطال أوروبا
شهدت النسخة الأولى تتويج أولمبيك مرسيليا الفرنسي بتاريخ 26 مايو 1993 بعد أن فاز في النهائي على أي سي ميلان 1-0 و هي البطولة التي لا تزال تثير الكثير من الجدل و إلى اليوم يطالب ميلان بارجاع اللقب بعد تورط مرسيليا في فضيحة منشطات ضد فالنسيان و تم اسقاطه إلى الLigue 2 في فرنسا سنة 1994

الروسونيري عادوا للإنتقام و لكن هذه المرة ضد برشلونة و نهائي 1994 الذي شهد أكبر نتيجة عريضة في مباراة نهائية 4-0
و بمجموعة جديدة من الشبان اليافعين فاز أياكس أمستردام بلقبه الرابع و الأخير إلى اليوم ضد ميلان الذي لعب ثالث نهائي له على التوالي
يوفينتوس أيضا كان موسم 1995/1996 على موعد مع آخر ألقابه إلى اليوم كذلك حيث فشلوا في الحفاظ على لقبهم في الموسم الموالي و خسروا ضد بوروسيا دورتموند الألماني 3-1

انتظر ريال مدريد الفائز ب 6 ألقاب سابقة 32 سنة ليعانق لقبه السابع في موسم 1997/1998 إثر الإنتصار على اليوفي صاحب الحظ السيئ 1-0 و للأمانة فإن البانكونيري كان فريقا قويا جدا مع النجم أليساندرو ديل بييرو و لكن للحظ رأي آخر

نهائي 1998/1999 هو أحد أشهر النهائيات في تاريخ البطولة ، مانشستر يونايتد يعود من بعيد و يقلب تأخره بهدف إلى فوز بهدفين في الدقيقتين 91 و 93 أمام العملاق البافاري بايرن ميونخ
هناك من يعتبر هذه العودة صدفة و هناك من يراها قوة شخصية و لكن اليونايتد استحق الفوز طبعا

الميرينجي عاد فعلا و فاز بلقبين آخرين ، الثامنة و التاسعة موسمي 1999/2000 و 2001/2002 تخللهما موسم 2000/2001 الذي عرف تتويج بايرن ميونخ
 
تاريخ دوري ابطال اوروبا
يوفينتوس
تاريخ دوري ابطال اوروبا
ريال مدريد


من عام 2003 إلى 2011

نهاية حقبة ميلان و مانشستر يونايتد و بزوخ نجم برشلونة

 
أثناء هذه الفترة تطورت كرة القدم كثيرا و بدأت يبرز جيل جديد من اللاعبين الكبار
قال أي سي ميلان كلمته في النهائي سنة 2003 و فاز على مواطنه يوفينتوس بضربات الترجيح و في سنة 2004 وصل فريقا بورتو و موناكو للمبارة النهائية في مفاجأة مدوية و استطاع الفريق البرتغالي الفوز 3-0 و قدم للعالم السبيشل وان جوزيه مورينهو

معجزة إسطنبول هي واحدة من أقوى نهائيات دوري أبطال أوروبا هذا إن لم تكن الأقوى ، ليفربول ينهي الشوط الأول خاسرا 3-0 أمام ميلان المدجج بالنجوم و يعودن في الشوط الثاني و يعادلون النتيجة 3-3 ثم يتفوقون بركلات الجزاء الترجيحية 3/2

في موسم 2005/2006 بدأ برشلونة يكشر عن أنيابه أوروبيا و بقيادة اللاعب الهولندي السابق فرانك ريكارد استطاع البلاوجرانا الفوز على أرسنال الإنجليزي 2-1 و مع الموسم التالي توج ميلان باللقب السابع و الأخير إلى اليوم و انتهت قصة النادي اللومباردي مع الأميرة الأوروبية يوم 23 مايو 2007 بعد ان انتقم من ليفربول و فاز عليه 2-1 بثنائية رائعة لفيليبو إنزاجي

2007/2008 جمع النهائي مانشستر يونايتد و تشيلسي في لقاء إنجليزي خالص و ابتسم الحظ مجددا للشياطين الحمر و فازوا بركلات الجزاء 6-5 بعد نهاية اللقاء في وقتيه الأصلي و الإضافي 1-1
و عاد فريق أليكس فيرجيسون ليلعب ثاني مبارة نهائية على التوالي ضد برشلونة و لكنهم لم يتمكموا من مجاراة نسق البرسا القوي و يخسروا 2-0

جوزيه مورينهو بطريقة دفاعية بحتة في 2009/2010 تمكن من جلب لقبه الشخصي الثاني و الثالث لإنتر ميلان الإيطالي بعد 45 سنة من الغياب و كانت مفاجأة تلك النسخة أن فريق الأفاعي استطاعوا إقصاء برشلونة الذي لا يقهر من نصف النهائي و لكن البلاوجرانا لم يستسلموا و سرعان ما عادوا للفوز بالبطولة في 2010/2011 ضد مانشستر يونايتد مرة أخرى 3-1

تاريخ دوري ابطال اوروبا
أي سي ميلان
تاريخ دوري ابطال اوروبا
مانشستر يونايتد
برشلونة تاريخ دوري ابطال اوروبا
برشلونة

من عام 2012 إلى 2019

ريال مدريد زيدان و رونالدو


دوري أبطال أوروبا طوال هذه السنوات الأخيرة عرف سيطرة إسبانية كبيرة خاصة لريال مدريد الذي وصل ل13 عشر لقبا إلى حد الآن فحقق العاشرة موسم 2013/2014 و ترك النسخة الموالية لبرشلونة و عاد للظفر بثلاث نسخ متتالية سنوات 2016-2017-2018 بقيادة زيدن الدين زيدان و كريستيانو رونالدو
أما باقي الفرق التي أحرزت اللقب خلال الفترة المذكورة أعلاه هي :

- تشيلسي الإنجليزي 2011/2012
- بايرن ميونخ الألماني 2012/2013

و آخر فريق متوج و حامل اللقب هو ليفربول الإنجليزي عقب انتصاره على مواطنه توتنهام هوتيسبير 2-0 فلمن ستكون الكلمة هذا الموسم ؟

تاريخ دوري ابطال اوروبا
بايرن ميونغ
تاريخ دوري ابطال اوروبا
ريال مدريد
تاريخ دوري ابطال اوروبا
ليفربول

هذه المقالة حصرية لموقع
Footbolino

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال