القائمة الرئيسية

الصفحات

عالم الأساطير

حقيقة صفقات نيوكاسل يونايتد المرعبة

حقيقة صفقات نيوكاسل يونايتد المرعبة



  • يعد خبر إستحواذ صندوق الإستثمار السعودي على نادي نيوكاسل يونايتد الإنجليزي أحد أكثر الأخبار رواجا في فترة توقفت فيها نشاطات كرة القدم في أغلب دول العالم بسبب وباء كورونا .


  • و إرتبط عديد نجوم أوروبا بالإنضمام إلى الفريق الذي يحتل المركز 13 في ترتيب البريميرليغ هذا الموسم ، لقد رشحت الصحافة كل من إيديسون كافاني ، فيليبي كوتينهو ، تيمو فيرنير ، كاليدو كوليبالي ، أنطوان جريزمان و غيرهم للإنضمام إلى الماكبايز في فترة الإنتقالات الصيفية المقبلة ، فضلا عن التعاقد مع أحد المدربين الكبار و تصب الترشيحات في صالح ماوريسيو بوتشوتينو مدرب توتنهام السابق أو ماسيميليانو أليغري مدرب يوفينتوس و ميلان السابق ، فماهي حقيقة هذه الشائعات و ماهو مصدرها ؟


كافاني أحد المرشحين لقيادة هجوم الماكبايز

يعتبر هذا وقتا جيدا جدا لمشجي نيوكاسل يونايتد من أجل بعض الخيال ، الخيال فقط لأن الواقع يفرض حقيقة كون أن هذه الكوكبة من النجوم لن تأتي في يوم و ليلة إلى ساينت جايمس بارك ، فبكل بساطة و مع قواعد اللعب المالي النظيف شراء كل هؤلاء اللاعبين دفعة واحدة مثلما فعل تشيلسي و مانشستر سيتي في الماضي ، الآن الأمر أصبح أكثر تعقيدا
.

و الآن إلى حدود عملية الشراء و بسط الملاك نفوذهم على النادي يبقى نيوكاسل خيارا ليس مطروحا للأسماء التي تم ذكرها ، فكافاني على سبيل المثال رفض عرضا من أتلتيكو مدريد و نابولي إذن لماذا سيسعى للإنتقال إلى فريق عادي لم يفز بأي كأس كبيرة منذ عقود .

ستكون مرحلة البناء تدرجية ليس بين عشية وضحاها حتى يتمكن النادي من الدخول في منافسة حقيقية مع التوب 6 في إنجلترا ، سيحتاج هذا بعض الوقت و من الأجدر لهم في الوقت الحالي البحث على مهاجم رقم 9 ثابت أقل تكلفة من جريزمان و الآخرين ، ربما موسى ديمبيلي الذي تم ذكره كخيار محتمل .

و من الأسباب الرئيسية التي ستعيق إنضمام جميع هؤلاء اللاعبين أو حتى بعضهم هو سقف الأجور المرتفع لهم ، فحاليا يعد جونجو شيلفي و وجويلينتون هما الأعلى أجرا في الفريق براتب أسبوعي يصل إلى 80 ألف جنيه إسترليني ، و هذا رقم منخفض إذا قارناه براتب كوتينهو الذي يتقاضى 240 ألف باوند في الأسبوع الواحد ، و هذا ما سيحدث زعزعة مالية كبيرة لدى إدارة الفريق .

بعيدا عن جلب اللاعبين هناك أفكار رئيسية يجب على الملاك التفكير في الإستثمار بها إذا ما أرادوا السير على خطى تشيلسي و مانشستر سيتي و حتى باريس سان جيرمان ، و ستكون الخطوة الأولى هي بناء أكادمية ضخمة لإستقدام المواهب من كافة أنحاء البلاد تحت إشراف خبراء يعملون على تطوير اللاعبين ، و جلب مدرب كبير ليست فكرة سيئة حتى يضع أول لبنة في قصة نجاح نيوكاسل يونايتد في السنوات القادمة .
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات