إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال

كيف تفوق جواو فيليكس على رونالدو و ميسي ؟

قبيل انطلاق الموسم الرياضي الجديد 2019/2020 برز اسم الموهبة البرتغالية الصاعدة جواو فيليكس على الساحة الكروية و ذلك عقب تألقه في الفترة التحضيرية مع ناديه الجديد أتلتيكو مدريد حيث تمكن من تسجيل 4 أهداف و صناعة 3 آخرين في أول 5 مباريات فقط 
جواو فيليكس
جواو فيليكس

هذا التألق دعا الكثيرين يطلقون على صفقة انتقال فيليكس إلى الروخيبلانكونس بأنها صفقة الصيف دون منازع بعد قدومه من نادي بنفيكا في صفقة قياسية قدرت بنحو 120 مليون يورو في محاولة من إدارة الأتلتي لتعويض نجمها الأول في الموسم المنصرم أنطوان جريزمان المنتقل حديثا إلى برشلونة و يبدو أنهم أصابوا في اختيار الهدف الصحيح

الدولي البرتغالي خطف الأنظار بكثرة ليس لتألقه في الفترة الأخيرة فحسب بل لوصوله لأرقام مميزة تجاوز بها حتى مواطنه رونالدو و الأسطورة الأرجنتينية ليونيل ميسي

و بعد الإنتصار الذي حققه أتلتيكو مدريد الإسباني على نظيره يوفينتوس الإيطالي وصل فيليكس إلى مباراته رقم 43 كلاعب محترف و قد سجل إلى حد الآن 20 هدفا و صنع 11 و لم يستطع ميسي الوصول إلى هذا المعدل المميز حتى في موسمه الخرافي 2011/2012 عندما أحرز 73 هدف و مرر 29 تمريرة حاسمة بمعدل هدف أو صناعة كل 51 دقيقة

و من جهة أخرى يتفوق جواو فيليكس على كريستيانو رونالدو نجم اليوفي الذي لم يستطع هز الشباك سوى في 6 مناسبات فقط و صانعا 9 آخرين في أول 43 ظهور له

هذا و يعود السبب الأول لتألق البرعم البرتغالي إلى مدربه دييغو سيميوني الذي يعمل على دفعه إلى التحرك إلى منطقة مركز الوسط المهاجم على الجبهة اليمنى لدفاعات المنافسين و قد أثبت فيليكس تألقه بسرعة مع مركزه الجديد ليشكل ثنائيا رائعا مع دييجو كوستا فهل سيستمر لاعبنا في الإبداع أم سيتحول كل شيئ إلى سراب في المباريات الرسمية ؟!

إقرأ أيضا :

باريس سان جيرمان يوافق أخيرا على عرض برشلونة في صفقة نيمار

بوجبا يكسر الصمت و يتحدث عن مستقبله و زيدان في ورطة




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال